السبت، 1 يوليو، 2017

تعديلات قانون المرور الاتحادي ترتقي بسلوك السائقين

أكمل المقال
يبدأ اليوم تطبيق اللائحة التنفيذية المعدلة لقانون السير والمرور الاتحادي بشأن قواعد وإجراءات الضبط المروري، وسط ترحيب مواطنين ومقيمين أكدوا أهميتها في الحد من الحوادث المرورية الكثيرة التي باتت تشهدها طرقات الدولة.

وأشاد نشطاء في مجال السلامة على الطرق بهذه التعديلات كما رحبت شرطة دبي بهذه الخطوة، بعد أن حثت صناع القرار على تعديل القوانين وجعلها متماشية مع العديد من الدول المتقدمة فيما تشير التقارير الرسمية إلى أن حوادث الطرق تعد السبب الرئيس للوفيات في الدولة.

وفي المقابل، أعلنت هيئة طرق ومواصلات دبي، عن بدء تطبيق اللائحة التنفيذية الجديدة لقانون السير والمرور الاتحادي لإجراءات إصدار وتجديد رُخص القيادة رقم «177» لعام 2017، ووفقا للمادة 84 من القرار الوزاري، وذلك، في إطار التزامها بتطبيق القرار، اتساقا مع المصلحة العامة في هذا المجال.
وبموجب التعديلات على اللائحة التنفيذية لقانون السير والمرور الاتحادي، التي اعتمدها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ستتم زيادة الغرامة المقررة على تجاوز الحد الأقصى لسرعة الطريق، بما يزيد على 60 كيلومتراً في الساعة، بنسبة 100%، وبواقع 2000 درهم بدلاً من 1000 درهم، وذلك بقصد خفض مؤشر الوفيات المرورية في الدولة، إذ تم التركيز على المخالفات الأكثر تسبباً في الحوادث، مثل الانحراف المفاجئ، واستخدام الهاتف، والسرعة، علاوة على المخالفات ذات الصلة بصيانة المركبات وسلامتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق