Follow by Email

السبت، 28 مارس، 2015

بكري: من أغضب الامارات (العظيمة) ليكون حضورها ضعيفا في القمة

أكمل المقال
تساءل الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة الأسبوع مصطفى بكري، المقرب من أبوظبي عن السبب الذي جعل الإمارات تقوم بتخفيض مستوى تمثيلها بالقمة العربية، مع كل ما قدمته لمصر خلال الفترة الماضية.
وقال بكري في تغريدات متتالية عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اليوم السبت: " إياكم والامارات ، هذا البلد العظيم الذي قدم ولا يزال يقدم للأمة بلاحساب"... حسب قوله.
بكري: من أغضب الامارات (العظيمة) ليكون حضورها ضعيفا في القمة
 وأضاف بكري في تغريدة أخرى:" في هذه القمه يمثل الامارات الشيخ حمد بن محمد الشرقي ، حاكم الفجيرة ومع الاحترام والتقدير لسموه"، متسائلا: "ولكن أين الشيخ محمد بن راشد ' أين الشيخ محمد بن زايد، أين الشيخ عبدالله ، قولوا لنا لماذا؟! وماذا حدث ؟! ومن الذي أغضب الامارات ؟!".
 ونفى بكري أن تكون مصر هي من أغضبت الإمارات، مطالبا بالكشف عن تفاصيل ما حدث، وما الذي جعل الإمارات تتخذ مثل هذا الموقف.
 وختم بكري تغريداته بالقول:"لماذا قولوا لنا الحقيقه، هناك شيء ما أغضب قادتها، يا قادة الامارات ويا شعبها العظيم أنتم في قلوبنا، حاضرون برغم الغياب"... حسب تعبيره.
وتتردد معلومات عن خيبة أمل الإمارات وإحباط من السعودية بسبب قيامها بوساطة حققت انفراجة في العلاقات بين مصر وقطر وحضور أمير قطر المميز في القمة العربية، لدرجة أنه سحب الأضواء من كل القادة العرب الآخرين منذ الاعلان عن مشاركته بالقمة، وحتى وصوله واستقبال الرئيس السيسي له بالأحضان .
 يذكر أن بكري استنكر، أمس الجمعة، عدم دعوة مصر للرئيس السوري بشار الأسد لحضور القمة العربية، في شرم الشيخ، قائلا: "إذا أردتم سوريا فلها رئيس، وفي نظام موجود، ولو سقط كلنا هندفع الثمن".
وأضاف "بكري"، خلال برنامج "حقائق وأسرار" المُذاع على فضائية "صدى البلد"، أن مصر عليها احتضان سوريا والوقوف ضد المؤامرة الأمريكية، منوهًا إلى أن الإنسان السوري الآن مشرد ويريد العودة إلى بلاده.
 وشدد "بكري"، على ضرورة دعم السلطة الشرعية في سوريا، والنظام وبشار الأسد، متابعا: "أتمنى من القوى العربية اللي هتتشكل تحارب الإرهاب في سوريا والوقوف مع بشار الأسد".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق