الأحد، 1 سبتمبر، 2013

“أطردوا محمد دحلان”.. حملة شعبية في الامارات

أكمل المقال
أطلق شبان اماراتيون ونشطاء على الانترنت حملة شعبية هي الأولى من نوعها تطالب بطرد القيادي الفلسطيني البارز محمد دحلان، الذي يعمل حالياً مستشاراً لولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

ويقول الناشطون الاماراتيون الذين أطلقوا الحملة على مواقع التواصل الاجتماعي “ان دحلان باع قضيته الاولى فلسطين لإسرائيل فكيف بالسلطات الاماراتية أن تقبل العميل الاول لإسرائيل على أراضيها”.

وقال القائمون على الحملة “ان قذارته بدأت تظهر على أبناء الامارات، من خلال تأثر العديد من العوام بأفكاره المضللة”.

وقال الناشطون أنه وبعد دخول دحلان للإمارات أصبحت توجهات الحكومة  تدعم كل مجرم قاتل لشعبة وتأيد المشروع الصهيوني ضد الاسلاميين.

يشار الى أن دحلان انتقل الى أبوظبي بعد الحسم العسكري الذي أطاح بحركة فتح في غزة، ثم نشب خلاف بينه وبين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أدى الى فصله من حركة فتح واحالته الى محاكم فلسطينية بتهم الفساد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق